التخطي إلى المحتوى

 

فجر الأمير محمد بن سليمان بن عبد العزيز، ولي العهد في المملكة العربية السعودية، ونائب رئيس مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة الموافق التاسع والعشرين من شهر أكتوبر من العام الجاري عشرين واحد وعشرين، مفاجأة من العيار الثقيل بشأن معرض اكسبو في عام 2030، وذلك في ظل النجاح الذي تعيشة المملكة العربية السعودية في السنوات الأخيرة علي جميع الاصعدة سواء الاقتصادية او الفنية والترفيهية وغيرها من المجالات التي احدثت طفرة كبيرة.

طلب السعودية

حيث طلب ولي العهد، ورئيس أدارة الهيئة الملكية في العاصمة السعودية الرياض، من ديميتري كركنتزس الأمين العام للمكتب الدولي للمعارض، بطلب استضافة معرض اكسبو في عام 2030 في العاصمة السعودية الرياض، حيث وضعت المملكة العربية السعودية شعار تحت حقبة التغيير من اجل الفوز باحقية استضافة معرض اكسبو في الفترة مابين الأول من شهر أكتوبر من عام 2030، وحتي الأول من شهر أبريل من عام 2031، وذلك طبقا للخطاب المرسل من المملكة العربية السعودية إلي الهيئة المنظمة للمعرض الدولي اكسبو.

معرض اكسبو الدولي

واكدت المملكة العربية السعودية، أنها سوف تعمل علي اكمل وجة من اجل تقديم نسخة تاريخية من اكسبو الدولي، حيث سوف تقدم شكل عالمي علي مستوي لم يحدث من قبل في المعرض الدولي، حيث أكد الأمير محمد بن سليمان بن عبد العزيز، أن اعكاء الفرصة من قبل المعرض  من اجل تنظيم المعرض لدول جديدة سوف يمنح الفرصة من اجل الارتفاع بمستوى معرض اكسبو والمعارض بشكل مميز للغاية علي مدار السنوات المقبلة.

تنظيم المعرض الدولي

واضاف الأمير محمد بن سليمان بن عبد العزيز، ولي العهد في المملكة العربية السعودية، أن في الوقت الراهن فان العالم اجمع يمر بمرحلة من التغيير تطلب من الجمع التعاون في ظل التغييرات المناخية الجانب الصناعي، الذي يمر في المرحلة الرابعة لذلك نحتاج الي مزيد من العمل، مشيرا أن تنظيم معرض اكسبو الدولي2030 سوف، سوف يصاحب احتفال المملكة العربية السعودية، بتحقيق رؤية الدولة لعام 2030، حيث أن المعرض  الدولي 2030، سوف يعمل علي مشاركة العالم اجمع في دراست جهودنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *