رياضة

سبورت: ميسي “النبيل” يشعر بالخيانة من لابورتا بعد الرحيل من برشلونة

أعلنت صحيفة “سبورت” الكتالونية أن قائد نادي برشلونة السابق، ليونيل ميسي، والمنتقل حديثًا إلى باريس سان جيرمان يشعر بالخيانة من قبل الإدارة الحالية بقيادة، خوان لابورتا.

وبحسب الصحيفة أن ميسي كان جليًا بأن الوسيلة الوحيدة لتوديع برشلونة هي الكلمات الطيبة، دون توبيخ لأي شخص تسبب في رحيله عن البلاوجرانا أو إثارة أي جدل.

كان هناك العديد من الحديث الذي ظهر في الليلة التي سبقت الاجتماع الصحفي لإعلان ميسي الرحيل عن برشلونة، والأسلوب التي سيتحدث بها الأرجنتيني لتوديع قلعة “كامب نو”.

اقرأ أيضًا.. أجويرو يوضح تطورات إصابته ويُحذر منافسي برشلونة في دوري أبطال أوروبا

خوان لابورتا

هذا لأن الصحافة تريد أن تكشف التوقعات مسبقًا بطريقة مثيرة للجدل حتى لا تجد أحيانًا ما تكتبه في نفس الشأن، كانت التوقعات أن خطاب ميسي سوف يكون قويًا للغاية وسيتحدث عن جميع الأشياء ويكيل الاتهامات للبعض.

ولكن في النهاية، ميسي شخص نبيل كما وصفته صحيفة “سبورت”، وشعر بالاكتئاب الشديد مما حدث في الأيام الأخيرة له في برشلونة، شعر بالخيانة من قبل خوان لابورتا الذي كان قد وافق بشكل فعلي على التجديد.

جميع الأشياء كان ينتظر ميسي للتوقيع على العقد الجديد، لكن شعر الأرجنتيني بالخيانة لأنه كان مقتنعًا بأن جميع الأشياء قد تم بشكل فعلي بالأسلوب التي يريدها، مشاعر ميسي لم تسيطر عليها خيبة الأمل بل الغضب الشديد.

ظهر ميسي بشكل عاطفي للغاية أمام الصحافة والإعلام في اجتماع الوداع، بنفس الوسيلة التي يلعب بها كرة القدم ولم يعاتب أي شخص على أسلوب رحيله من برشلونة هذا كان قراره الأوحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى