التخطي إلى المحتوى

أعلنت صحيفة “سبورت” الإسبانية، عن كواليس رفض الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، عرضًا لتمرين برشلونة.

مع بقاء مستقبل رونالد كومان في الهواء على المدى الطويل، يتم ربط العديد من الأسماء كبديل محتمل له في برشلونة.

تم ربط كل من روبرت مارتينيز، ومارسيلو جالاردو، وأندريا بيرل ، وتشافي هيرنانديز، وحتى إريك تين هاج، لكنها ليست مهمة سهلة، فالاتصال والمكالمات والرسائل كلها مجرد خطوة أولى.

وأوضحت “سبورت” أنه كلوب تلقى مكالمة لتمرين برشلونة، كانت من الممكن أن تغير الأمور بالنسبة للفريق الكتالوني.

خلال الحملة الانتخابية في نهاية العام الماضي، اتصل أحد المرشحين، جوردي فاري، بـ كلوب لمعرفة ما إن كان مهتمًا بالتوقيع مع برشلونة، إذا تم انتخابه رئيسًا.

اقرأ أيضًا.. تخطت المليار يورو.. خسائر مالية كارثية لـ برشلونة في مجلس بارتوميو

كانت الاستجابة الأولية سلبية، على الرغم من أن فاري كان مقتنعًا بأن المحادثات مع كلوب ستستمر إذا وصل إلى المرحلة التالية من الانتخابات.

كان كلوب هو المفضل لديه وشعر أنه، كرئيس، كان على برشلونة أن يبذل قصارى جهده لاستبدال كومان.

بعد أشهر، قال كلوب في مقابلة، إن نيته هي الحصول على إجازة بمجرد الخروج من ليفربول.

في النهاية، مع 2082 توقيعًا فقط، لم يصل فاري إلى المرحلة التالية وتلاشى حلمه في أن يصبح رئيسًا لبرشلونة، وكذلك فرص برشلونة في ضم كلوب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *