التخطي إلى المحتوى

أعلنت تقارير صحفية إسبانية أن نادي برشلونة قد يفرض جزاء على مدافع الفريق جيرارد بيكيه، في ظل الإصابة التي يُعاني منها.

وكان برشلونة قد أعلن إصابة جيرارد بيكيه بتشنج عضلي في ربلة الساق اليسرى قبل أسبوعين، وذلك بعد مشاركته مقابل أتلتيك بلباو في الجولة الثانية من الدوري الإسباني.

وذكرت صحيفة “سبورت” الإسبانية أن بيكيه استفاد من مرحلة التوقف الدولي الحالي، حيث سافر مع عائلته إلى شمال إسبانيا بهدف ممارسة رياضة ركوب الأمواج.

اقرأ أيضًا.. أمام أنظار برشلونة.. إصابة ديست مع منتخب أمريكا

وأوضحت أن هناك أحاديث داخل نادي برشلونة بشأن احتمالية فرض جزاء من قِبل الإدارة على بيكيه، حيث أن تصرفه في مرحلة العطلة لم يسر على هوى المسؤولين في الكامب نو.

وأشارت إلى أن النادي يشعر بأن بيكيه أعطى مثالًا سيئًا، كونه أحد قادة الفريق الأربعة، مع اختياره مكان العطلة وممارسة ركوب الأمواج، نظرًا لأنه لا يملك حتى الآن الضوء الأخضر للعب كرة القدم.

وأفادت أنه في الواقع هناك بنود في عقد وصفقة اللاعبين تنص على عدة التزامات رئيسية للاعب، من ضمنها الحفاظ على حالته البدنية والرياضية على أعلى مستوى ممكن، حتى يؤدي وظيفته على أفضل وجه.

كما ينص بند على منع المشاركة في الأنشطة التي تعتبر خطرة أو محفوفة بالمخاطر، ويحظر صراحة استخدام الدراجات النارية أو الزلاجات النفاثة أو الطيران الشراعي، ولو بشكل متقطع، وكذلك ممارسة التزلج أو التسلق أو ما يعادلها من رياضيات، ما لم يأذن النادي بذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *